+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 5 1 2 3 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 41
  1. #1

    مجموع الردود على المدعو سالم الطويل دفاعاً عن شيخنا أبي أنس محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى

    بسم الله الرحمن الرحيم


    الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام على رسول الله و على آله و صحبه و من والاه ؛ أما بعد :

    فهذا بيان شيء من التناقضات و الكذبات التي وقع فيها سالم بن سعد الطويل في رده الأخير على الشيخ العلامة محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى .

    فمن تناقضات سالم الطويل :

    أنه رد كلام الشيخ العلامة محمد بن هادي حفظه الله بحجة أنه لم يدلل على كلامه بالحجج و البراهين ؛ في المقابل لم نر سالم الطويل قد انقاد للحجج و الأدلة القاطعة الواضحة التي ساقها أهل العلم في بيان ضلال جمعية إحياء التراث ، و لم يرفع رأساً بكلام أهل العلم في أمثال علي الحلبي بعد أن ساقوا الأدلة الجلية على ضلاله و انحرافه .

    من تناقضات سالم الطويل :

    أن يتهم الشيخ محمد بن هادي حفظه الله بالتهم الكاذبة الجائرة دون أدنى تثبت ؛ في المقابل يرفض أخبار الثقات في المبتدع عدنان العرعور و يشد إليه الرحال و يقطع المسافات الطوال ليتثبت منه ؛ زاعماً أن هذا من باب عدم إلغاء العقل !!

    من تناقضات سالم الطويل :

    أن يرمي العلامة محمد بن هادي حفظه الله - كذباً و زوراً - بتهمة الطعن في أهل السنة ؛ في المقابل يتورع بزعمه عن الكلام في الطعّان في أهل العلم علي الحلبي ، نعوذ بالله من الورع البارد .

    من تناقضات سالم الطويل :

    أن يطلب من العلامة محمد بن هادي حفظه الله أن لا يتدخل في أهل الإمارات - مع أن العلامة محمد بن هادي وفقه الله بمثابة الوالد لنا و هو العالم الجليل الذي يوجه طلابه و أبناءه ؛ و زد على ذلك أن السائل كان من أهل الإمارات - ؛ في المقابل يتدخل هو في شأن طلاب العلم في الإمارات و لم يسأله أحد ذلك !!

    من كذبات سالم الطويل :

    زعمه أن العلامة محمد بن هادي حفظه الله لم يبين حال أحمد الكبيسي و طارق السويدان ؛ في حين أن كلام الشيخ سدده الله فيهما مشهور منشور .

    من كذبات سالم الطويل :

    زعمه أن العلامة محمد بن هادي حفظه الله يطعن في أهل السنة ؛ في حين أن كلام الشيخ سدده الله و طعوناته في أهل البدع و الضلال من الخوارج و الروافض و الإخوان و التبليغ و الحدادية و المميعة و المنحرفين و كثير من المندسين بين أهل السنة !

    من كذبات سالم الطويل :

    أن أهل الإمارات لن يقبلوا بكلام الشيخ محمد بن هادي حفظه الله و توجيهاته ؛ و نقول له : كذبت و فجرت بل أهل الإمارات تبع لأكابر أهل العلم ، و حيث وقفوا يقفون و عن رأيهم يصدرون .

    و أخيراً ؛ فقد جمعت يا سالم إلى جانب تناقضك و كذبك على أهل الحق ؛ الجهل بالمنهج السلفي و بطريقة أهله ، و كما قال شيخ الإسلام رحمه الله : فكل من أعرض عن الطريقة السلفية النبوية الشرعية الإلهية فإنه لابد أن يتناقض و يضل و يبقى في الجهل المركب أو البسيط .



    كتبه : عون الصيعري
    أبو ظبي / ٢ -١- ١٤٣٦


  2. #2

    رسالة سيحملها البريد إلى سالم الطويل - إن شاء الله - لأن كلمة السلفيين مسموعة

    الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده أما بعد
    فلقد بلغني كما بلغ غيري مرض الشيخ الدكتور محمد بن هادي المدخلي حفظه الله وقد زاره في بيته أفاضل أهل السنة فاستقبلهم الشيخ واعتذر عن البعض لعدم استطاعته بسبب المرض فشفاه الله وطيبه وأطال في عمره وجزاه الله خيراً ووفقه الله لما فيه خير العباد و البلاد ونفع به وجعله الله هادياً مهديا

    والشيخ محمد المدخلي لم ألتق به ولم أجلس عنده فقط سمعت له الكثير من الدروس وقرأت له فتأثرت به وأحببته ,لكنه معروف لدى العلماء فهو عضو هيئة التدريس بكلية الحديث الشريف والدراسات الإسلامية وزكاه غير واحد من أئمة السنة وعلمائها ,ومن أحسن ماقيل فيه بأنه من أفضل العلماء ومن أحسنهم وصاحب سنة وأيضا بأنه من العلماء الذين يرجع اليهم في النوازل فجزاه الله خيراً وبارك الله فيه.

    ولقد لفت نظري - كما لفت نظر غيري - أن أحدا من الذين كان العلماء يحسنون الظن به يوما وهو سالم الطويل قد بعث رسالة للشيخ محمد المدخلي استنكرها أفاضل اهل السنة من أهل العلم لأنها لا تمت لما عليه أهل السنة بصلة مع أن صاحبها يزعم الحرص على اتباع السنة !!!

    وقد نشر سالم الصغير هذه الرسالة المجردة من البينات والبراهين المعتبرة وفي الحقيقة ساءني الأمر جداً وأحزنني تصرفه لأني لا أظن أنه يخفى عليه ولا على أحد غيره أن المملكة العربية السعوديَّة قامت على الكتاب والسنَّة على منهج السلف الصالح منذ أن بزغ فجرها وشع نورها وهي من أحسن البلاد الإسلامية وأقومها بشعائر الله وهي مهبط الوحي ومطلع شمس الرسالة وقبلة المسلمين ليس الملايين فقط بل كل المسلمين في المشارق والمغارب , و لا يخفي على أحد أيضا فضل المدينة النبوية كيف لا وفيها الحرم النبوي ,فمن فضائلها أن الله جل وعلا جعلها البلد الذي يتجمع فيها الإيمان إذا ضعف في نفوس الناس لحديث أبي هريرة رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (إن الإيمان ليأرز إلى المدينة كما تأرز الحية إلى جحرها).-رواه البخاري في صحيحه-

    وفيها أيضا فتحت الجامعة الاسلامية وهي من أعرق وأكبر وأفضل الجامعات إذ تخرج سنويا آلاف الطلبة , فياترى مالذي حمله على إرسال هذه الرسالة لعالم من علماء السنة من المملكة ومن المدينة ومن الجامعة الاسلامية ؟!!
    وإني بحمد الله تعالى تعلمت من العلماء أن باب النصيحة باب وباب رد الباطل باب اخر فقلت في نفسي لو أرسلت له ردا على رسالته السيئة لعله يقرؤها ويندم ويدرك خطأه في إرسالها لا سيما أنه حالياً مريض بمرض التمييع وقلب الحقائق وقبل فترة يسيرة بلغني أنه أُجريت له عملية لتطهير قلبه من بعض المشايخ من أهل بلده وذلك بنصحهم له وتذكيرهم له وبيانهم له لما وقع فيه من الزلل ولمجانبته الصواب في كثير من تقريراته وتوجيهاته لعامة للناس فلعل وعسى ردي هذا يأثر فيه ويمسك عن الكلام في علماء الاسلام وارسال الرسائل السيئة لهم

    فقلت :

    السلام عليك ورحمة الله وبركاته -شفاك الله وردك الى طريق الجادة -

    فضيلة الشيخ بما أنك مريض وأن سياط أهل السنة قد أوجعت ظهرك بحيث جعلك هذا تتشجع وتظهر ما تبطنه.
    اعلم أن هذه هي البداية فقط فهذه فرصة لتعيد النظر بكلامك بأهل السنة، وتتقي الله في نفسك، فقد استطلت في كثيرٍ منهم وآخرهم كلامك السيء في أحد علماء السنة الأفاضل.
    السلفيون ليسوا كأتباعك الذين توجههم كيف تشاء ويعتمدون جرحك وطعوناتك في مشايخ السنة على وجه القبول المطلق والاستسلام .
    السلفيون ليسوا كالصبية القليلين ممن يتلقون عنك التوجيهات , الذين سرعان ما فرحوا بشجاعتك الزائفة هذه التي أظهرتها في التجرأ على عالم فاضل من علماء السنة.
    أين كنت عندما تجرأ الجهال على علماء السنة مثل الشيخ ربيع المدخلي بالطعن فيه ورميه بالارجاء والتجهم ومثل الشيخ عبيد الجابري عندما استباح الحجاورة عرضه ورموه بالعظائم ومازالوا يفعلون ذلك .

    هل حذرت من بدع الحلبي وتأصيلاته وتقعيداته الفاسدة والتي قد بينها العلماء بالأدلة الواضحة ؟
    لاشك أنك تعلم أن اليوم أهل البدع يقسمون العلماء إلى قسمين : قسم من الأكابر وقسم من غلاة الجرح.
    فأين أنت من نصرة تلك الطائفة المظلومة من علماء السنة والتي يطعن فيها بالباطل صباح مساء ؟! لماذا تتسلط على أهل السنة السلفيين بالذات؟!

    هل تعلم أنك تؤذي أهل السنة بطعنك هذا في شيخهم الفاضل وعالمهم المحبوب ؟ ولماذا أصلا تتقدم بين يدي الأكابر وتستنكر وتطلب الدليل بينما لم يستنكر من هو أكبر منك سناً وعلماً وقدراً ومنصباً كالشيخ العلامة المفتي عبدالعزيز آل الشيخ، وكالشيخ العلامة صالح بن فوزان الفوزان، وكالشيخ العلامة عبدالمحسن العباد، وكالشيخ العلامة صالح الحيدان، وكالشيخ العلامة ربيع المدخلي وغيرهم ممن لا يقل سن أحدهم عن الثمانين أو أقل منها بقليل؟!! بينما حضرتك وللأسف برسالتك هذه جرأت أهل السوء من متبعيك ومقلديك على الطعن في الشيخ محمد المدخلي.


    هل تعلم بفعلك هذا :
    أنك سودت صورتك عند من كان يحسن بك الظن ويقول بأنك من أهل السنة وإنما أخطأت فقط وبأنك سترجع , وأن السلفيين انزعجوا منك لاستغلالك فرصة مرض الشيخ الذي يتعطشون لعودة نشاطاته العلمية وردوده القوية على كل من يخالف السنة من الإخوان والخوارج والحدادية والمميعة وغيرهم.
    فبتصرفك هذا تظهر حقيقة ما تبطنه من حقد على أهل السنة , بل بأفعالك هذه يتقوى أتباع الحلبي من جديد من حيث تشعر وتعلم !!
    لماذا خصصت برسالتك هذه الشيخ محمدا المدخلي وطالبته بالدليل ولم تفعل هذا مع غيره ؟ ألم يقل الشيخ عبيد الجابري أن عبد الله الشريكة إخواني وإنما يتمسح بالشيخ فلاح وغيره في الكويت للكيد بأهل السنة هناك .
    لماذا لم تستنكر كلام الشيخ عبيد الجابري واستنكرت كلام الشيخ محمد المدخلي؟!!

    لعل السبب هو أنه قد قال:

    "إذا كان سالم الطويل أسدا من أسود السنة فعلى السنة السلام "

    طيب إن خرجت غدا وتبرأت من مخالفاتك واعترفت بأخطائك وانحرافاتك واعتذرت من الشيخ محمد المدخلي ومن كل المشايخ الذين تطعن فيهم وتستصغرهم فو الله ستكون أسدا في قلوب أهل السنة وليس في ألسنتهم فقط.

    متى كان واجبا على علماء السنة أن يذكروا الأدلة على كلامهم في كل موضع ؟ خاصة وأن بعض الأدلة يصعب على العوام فهمها بل يصعب على العالم ذكرها علماء السنة أهل صدق والناس تثق فيهم وتحسن الظن بهم.

    هل سمعت يوما أن علماء العصر يقدحون في عالم لأنه تكلم في مسألة ولم يذكر دليلا عليها في موضع ما ؟

    ألم تتعلم وأنت طالب أن من الآداب أنه إذا تكلم عالم بمسألة ولم يذكر دليلا لها فلا تطالبه في حينها بالدليل وان طالبته فيكون ذلك بتأدب وأن لا تقول له يا شيخ إن لم تعطني دليلا سأضرب بقولك عرض الحائط ؟

    لماذا تطعن في أهل السنة لأنهم قبلوا كلام عالم مبدئيا وأحسنوا الظن به وعلموا أنه ما تكلم إلا بأدلة وعلموا أيضا بأن الأدلة ستظهر لا محالة ؟

    والذي نفسي بيده ما سمعنا قط أن أئمة السلفية في هذا العصر كالشيخ العلامة المفتي عبد العزيز بن باز، والشيخ المحدث محمد ناصر الدين الألباني، والشيخ الفقيه محمد بن صالح العثيمين رحمهم الله تعالى فعلوا مثل ما فعلت وعلمهم وسيرتهم ما زالت محفوظة والحمد لله، ارجع إليها واستفد منها.

    يا سالم هل تعلم أن الشيخ محمد المدخلي قد سبقك إلى كسب قلوب السلفيين في العالم وحبب كثيراً من الشباب بالمنهج السلفي وشرح لهم العقيدة السلفية وعرفهم بعلماء أهل السنة ومؤلفاتهم وكتبهم؟

    وأخص بالذكر هنا جهود الشيخ المجدد عبد الله القرعاوي وتلميذه حافظ الحكمي رحمهما الله
    فلماذا جئت الآن لتتصدى له وتطعن في عدالته وقد نفع الله به؟!
    لماذا لا تعترف بالفضل لمن سبقك كما اعترف ابن مالك لابن معطي؟!
    لماذا تشوه سمعته بلا بينة معتبرة ؟!

    اتق الله يا سالم إذا كان في نفسك شيء وحقد على مشايخ السنة وإذا تألم قلبك من أجل من رد عليه مشايخ السنة وطعنوا في عدالته فأكرمنا بسكوتك ولا أحد منا كلفك بأن تتكلم عنا و تطالب عالمنا بالدليل دع عنك السلفيين في حالهم
    فطريقتك هذه تنفر العلماء في المستقبل من قبول أي رسالة ترسلها لهم سواءا كانت نصيحة لهم أو سؤالا منك لإشكال قد تقع فيه ولا تستبعد أن في محاربتك لأهل السنة تقوية لأهل البدع من الإخوان والخوارج والحدادية والمميعة وغيرهم وهذا أمر يؤخذ عليك , وبما أنك لمزت عالما من أهل المدينة وأنت أعلم من غيرك بفضائل المدينة وأهلها فلبأس أن نذكرك بكلام قد نشره سابقا الشيخ الفاضل جمال بن فريحان الحارثي حفظه الله ووفقه :

    قال الإمام البخاري في "صحيحه":

    باب إِثْمِ مَنْ كَادَ أَهْلَ الْمَدِينَةِ .

    عَنْ عَائِشَةَ ــــ بنت سعد بن أبي وقاص رضي الله عنها ـــ قَالَتْ: سَمِعْتُ سَعْدًا – تعني أباها رضى الله عنه – قَالَ: سَمِعْتُ النَّبِىَّ - ﷺ – يَقُولُ: ( لاَ يَكِيدُ أَهْلَ الْمَدِينَةِ أَحَدٌ إِلاَّ انْمَاعَ كَمَا يَنْمَاعُ الْمِلْحُ فِى الْمَاءِ). (177.

    ورواية مسلم:

    عن عَامِر بْن سَعْدِ بْنِ أَبِى وَقَّاصٍ عَنْ أَبِيهِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ - ﷺ- قَالَ. ثُمَّ ذَكَرَ مِثْلَ حَدِيثِ ابْنِ نُمَيْرٍ وَزَادَ فِى الْحَدِيثِ : ( وَلاَ يُرِيدُ أَحَدٌ أَهْلَ الْمَدِينَةِ بِسُوءٍ إِلاَّ أَذَابَهُ اللَّهُ فِى النَّارِ ذَوْبَ الرَّصَاصِ أَوْ ذَوْبَ الْمِلْحِ فِى الْمَاءِ). (460).

    ورواية أحمد (1/180):

    عن سَعْد بْنَ مَالِكٍ قال: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ -ﷺ- يَقُولُ: ( مَنْ أَرَادَ أَهْلَ الْمَدِينَةِ بِدَهْمٍ أَوْ بِسُوءٍ أَذَابَهُ اللَّهُ كَمَا يَذُوبُ الْمِلْحُ فِى الْمَاءِ ). والحديث صحيح.
    قال المهلب: وقوله: "(لاَ يَكِيدُ أَهْلَ الْمَدِينَةِ أَحَدٌ ). أى: لا يدخلها بمكيدة ولا بمكر يطلب فيها غِرّتهم ويفترس عورتهم.

    وقوله: (إِلاَّ انْمَاعَ ) أى: إلا ذاب كما يذوب الملح فى الماء، يقال منه: ماع العسل فى الماء، فهو يماع إيماعًا، وهو عسل مائع، وقد ماع يميع ميعًا مويعًا، وتَمَيع الشراب إذا ذهب وجاء، فهو يتميع تميعًا". "شرح ابن طال" ، و" التوضيح لشرح الجامع الصحيح" لابن الملقن" (12/551)، "عمدة القارىء" للعيني (10/241).

    قال العيني في "عمدة القاري":
    بيانه: أن الذي يكيد أهل المدينة يذيبه الله تعالى في النار ذوب الرصاص ولا يستحق هذا ذاك العذاب إلا عن ارتكابه إثما عظيما وهذا مأخوذ من حديث مسلم من طريق عامر بن سعد عن أبيه في أثناء حديث ولا يريد أحد أهل المدينة بسوء إلا أذابه الله في النار ذوب الرصاص أو ذوب الملح في الماء".

    قَالَ عِيَاض : "هَذِهِ الزِّيَادَة تَدْفَع إِشْكَال الْأَحَادِيث الْأُخَر ، وَتُوَضِّح أَنَّ هَذَا حُكْمه فِي الْآخِرَة . وَيُحْتَمَل أَنْ يَكُون الْمُرَاد مِنْ أَرَادَهَا فِي حَيَاة النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِسُوءٍ اِضْمَحَلَّ أَمْره كَمَا يَضْمَحِلّ الرَّصَاص فِي النَّار ، فَيَكُون فِي اللَّفْظ تَقْدِيم وَتَأْخِير ، وَيُؤَيِّدهُ قَوْله " أَوْ ذَوْب الْمِلْح فِي الْمَاء " ، وَيُحْتَمَل أَنْ يَكُون الْمُرَاد لِمَنْ أَرَادَهَا فِي الدُّنْيَا بِسُوءٍ وَأَنَّهُ لَا يُمْهَل بَلْ يَذْهَب سُلْطَانه عَنْ قُرْب كَمَا وَقَعَ لِمُسْلِمِ بْنِ عُقْبَة وَغَيْره فَإِنَّهُ عُوجِلَ عَنْ قُرْب وَكَذَلِكَ الَّذِي أَرْسَلَهُ ، قَالَ وَيُحْتَمَل أَنْ يَكُون الْمُرَاد مَنْ كَادَهَا اِغْتِيَالًا وَطَلَبًا لِغِرَّتِهَا فِي غَفْلَة فَلَا يَتِمّ لَهُ أَمْر ، بِخِلَافِ مَنْ أَتَى ذَلِكَ جِهَارًا كَمَا اِسْتَبَاحَهَا مُسْلِم بْن عُقْبَة وَغَيْره". "فتح الباري" (4/94)، "شرح مسلم" للنووي (9/137ــــ13، و" شَرْحُ صَحِيح مُسْلِمِ لِلقَاضِى عِيَاض المُسَمَّى إِكمَالُ المُعْلِمِ بفَوَائِدِ مُسْلِم " للنووي (4/484)، و "الديباج على صحيح مسلم" للنووي (3/407).
    أيها المسلم السني السلفي!! نحن في الكلام على حديث الباب . .

    إن كل من نال ــــ أو ينال ــــ من أهل المدينة أهل السنة السلفيين الذين يدعون للعقيدة الصحيحة السلفية التي كان عليها النبي ﷺ وأصحابه، ويدعون للمنج السلفي في معاملة الحاكم المسلم ؛ بالسمع والطاعة له وعدم الخروج عليه سواء بالسنان أو باللسان، ويذُبون عن سنة المصطفى ﷺ ويكشفون ويُعَرّون المبتدعة، من: الأشاعرة والماترودية والمرجئة والخوارج والرافضة والإخوان والتبليغ والسرورية والقطبية، والحدادية، وكل متخفٍ ومتلون وحزبي مقيت؛ فبشره بحديث الباب، والعقوبة التي جاءت فيه.
    و { اعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ وَأَنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ }. " انتهى كلامه حفظه الله


    وتمت الرسالة
    فالحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات
    أسال الله جل وعلا أن يرزقنا الاخلاص في القول والعمل وأن يثبتنا على السنة
    وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

    كتبه
    نذير بن محمد الجزائري
    صبيحة يوم الثلاثاء 4 /محرم/1436 هـ.

  3. #3
    تقنية الشبكة - وفقهم الله -
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    7,253
    مقالات المدونة
    1

    مجموع الردود على المدعو سالم الطويل دفاعاً عن شيخنا أبي أنس محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى

    العالم محمد بن هادي بشهادة الكبار

    بسم الله، والحمدُ للهِ، والصَّلاة والسَّلام على رسول الله مُحمّد –صلّى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلّم-، أمَّا بعدُ:
    عنوان المحاضرة اليوم –إن شاء الله-: (العالِم مُحمَّد بن هادي بشهادة الكبار)، نعم بشهادة الكبار.
    هذا العالِم وهُوَ الشَّيخ مُحمَّد حفظه الله وأطال الله بعمره؛ هذا الذي وقفَ في شبابِهِ في وجه المدّ الإخوانيّ السّروريّ.
    هذا العالِم الذي تنبَّه ونبَّه من شرور سفرٍ وسلمان حينما كان النَّاس يُعظِّمون هذين الرّجلين.

    كان لهذا العالِم في شبابِهِ مواقف يشهدُ له فيها عُلماء أكابر، فعندما تقول عن مشايخ المدينة يقول لك: الشَّيخ عبد العزيز بن باز ومنهم الشَّيخ مُحمَّد بن هادي يوم كان هذا العالِم في مطلع العشرين من عمره، لو نظرتَ لوجدتَّ العُلَماء ومنهم العلاَّمة مُحمَّد أمان الجامي هذا العالِم ذُو السَّيف القاتل للفِرق والجماعات يُنافحُ عن هذا العالِم وهُوَ في مطلع العشرين من عُمره لمُدَّة ربع ساعة وهُوَ يُنافِح عن العالِم مُحمَّد بن هادي أطال الله بعمره، وأسأل الله له الشِّفاء العاجل، اللّهم آمين.
    نعم، نُحِبّ هذا العالِم، فواللهِ ما كان منَّا إلاَّ البيان والصَّدع بذلك.
    فهذا حسَّان بن ثابت -(نحنُ نقتدي ولا نبتدي)- كان يُنافح عن الحقّ حتّى قال النّبيّ –صلّى الله عليه وسلّم- عن حسَّان بن ثابت (إن الله ليُنافح عنك ما نافحت عن الله والرّسول)، وحملة راية القرآن والسُّنّة هُمُ العلماء، فَلَزِمَ على أهل السُّنّة المُنافحة عن علماء السُّنّة؛ هذا هدي أهل السُّنّة.
    لن أتكلَّم أو أتحدَّث عن سعة علم وحفظ هذا العالِم.
    لن أتكلَّم عن سعة استحضاره للأدلَّة.
    ولن أتكلَّم عن سعة استقرائه للمُصنّفات مطبوعها ومخطوطها.

    فواللهِ في يومٍ من الأيَّام من الرِّجال الحُضور الشَّيخ أحمد السّبيعي؛ مشايخ كثر؛ وكان في رأس المجلس نستمع لكلامه الشَّيخ محمّد بن هادي؛ فتكلَّم وأتى بأسماء وعناوين لمخطوطات وكُتب؛ قال من كان جالسا بجانبي وهو اليوم يتكلَّم في هذا العالِم هذا الرّجل يقول: (واللهِ كلّ ما ذكر الشَّيخ محمد بن هادي ما أعرف منه شيء! لأوَّل مرَّة يطرق سمعي عنوان من هذه العناوين! أو لعالمٍ من هؤلاء العلماء الذين ذكرهم في مجلسه الشَّيخ مُحمَّد بن هادي!) وهذا يدلّ على الغزارة وضحالة الذي عبَّر وشهد على نفسهِ بعدم معرفتِهِ؛ أي: لضحالةِ علمه.
    اليوم هذا يتكلَّم في الشَّيخ من؟ في الشَّيخ مُحمَّد بن هادي.

    كان هذا الشَّيخ هذا العالِم مُحمَّد بن هادي كان بالنّحو قويًّا راسخًا حتّى كان يُسميه بعض الطُّلاَّب بـ: "سيبويه" كما أخبرني الثِّقة.
    بل وأخبرني من كان معه في الفصل بقوله: أنَّ الأستاذ الذي يُسمِّع القرآن للطَّلبة في جامعة الإمام محمَّد كان يستعجل الشَّبيبة وطُلاّب العلم في الفصل ليأنس في النِّهاية بتسميعه للقرآن مِن فيهِ مَنْ؟ الشَّيخ مُحمَّد؛ لجودة قراءته وحُسن أدائه، فيدعُ له المجال دُونَ غيره.
    بل لو سألتَ في هذه الجامعة في عهده وعصره كان الطُلاَّب في قسمه أو في فصله يأخذون مُلخّصات من؟ مُحمَّد بن هادي، تُكتَب بيده لجمال خطِّه ولدقّة مُلخّصاته، فكان مُبرّزًا، لذلك نطق باسمِهِ أبو الجميع –رحمه الله- الشَّيخ عبد العزيز بن باز وهو في مطلع العشرين، وكذلك الشَّيخ مُحمَّد أمان الجامي، فيأتي المجهول أو يأتي المسكين ليقف أمام من يقول عنه الشَّيخ النّجميّ بالحرف: (هُوَ –أي: مُحمَّد بن هادي- من أفضل العُلَماء ومن أحسنهم وصاحبُ سُنَّة)، هكذا خصوم أهل السُّنّة!
    اُنظر إلى هذا العالِم ماذا يقول؛ مَن؟ النّجميّ –رحمه الله-.
    بعدما قال: (هُوَ من أفضل العُلَماء ومن أحسنهم وصاحبُ سُنَّة) وقال ما قال؛ ثُمَّ قال: (يقولون: لا يُؤخذ عنه! لا يقول ذلك إلاَّ أصحاب الحزبيَّات الذين يتكلّمون في العُلماء السّلفيِّين)، رحمه الله العلاّمة مُفتي الجنوب جنوب المملكة الشَّيخ أحمد النّجميّ –رحمه الله تعالى-.

    بل الشَّيخ الفوزان، قال الشَّيخ الفوزان مُداعبًا ومُثنيًا على الشَّيخ مُحمَّد فسمَّاه (الشَّيخ مُحمَّد الحكميّ)، فشبَّهه بالعلاَّمة الحكميّ لمّا كان حاملا لعِلْمِهِ –أطال الله بعمره-.
    هذا هُوَ ابن هادي، هذا هو مَن أراد البعض أن يسعى جاهدًا لنقده والكلام فيه.
    وتتميمًا لما تقدَّم أقول:
    للهِ الحمدُ لا أعلمُ من تنقَّص من العُلماء أو لمز هذا العالِم –أطال الله بعمره-، أو نسب إليه منقصةً، بل لم يُنقل عنه إلاَّ الثَّناء ممَّن؟ من الأكابِر.
    أيُّها الرّجل اخضَع لله تعالى، افْتَقِر، اتْرُك عنك أمراض القلوب، فليس بعيبٍ أن يكون الإنسان مجهولاً، إنسان لم يفتح الله –عزّ وجلّ- عليهِ، هذا العالِم يتكلَّم في الثَّناء عليه علماء أكابِر؛ فيأتي رجل –نسأل الله السَّلامة- يُريد أن يصل لما يُريد الوصول إليه بهذه الطَّريقة، وحتَّى أُثبت هذه الحقيقة وحتَّى أُثبت هذه الحقيقة وحتَّى أُثبت هذه الحقيقة لابُدَّ لي أن آتي ببيِّنة، هذا النَّهج هُوَ النَّهج السُّنّيّ السّلفيّ (البيِّنة على من ادَّعى).
    يقول –انظر-؛ يقول: (والله يعلم كم أنا مُمسك عن الكلام في الشَّيخ ربيع) ! خطَّ هذا الكلام كما هُوَ مُوثَّق، يقول هذا الرّجل المسكين الذي يتكلَّم في الشَّيخ مُحمَّد بن هادي يقول: (والله يعلم كم أنا مُمسك عن الكلام في الشَّيخ ربيع) !
    وأقول: وكيفَ نجمعُ بين هذه المقولة وبين هذه العنْوَنَة: (كاد ربيعٌ أن يكون بدريًّا) !
    ويقول في مقامٍ آخر: (والله يعلم كم أنا مُمسك عن الكلام في الشَّيخ ربيع) !

    عن نفسي لا أُبالي تكلَّمت أم لا، ولكن متى ما كان الكلام في الأكابِر لا واللهِ، نحنُ الدُّروع لهم حمايةً لدين الله تعالى، أمَّا عن نفسي فواللهِ لا قيمة لها، وأسأل الله –عزّ وجلّ- أن يرزقني الإخلاص في ذلك.
    وهذا يُذكِّرني بما قيل حينما طُعِن بالمروذيّ وفي أبي طالب تلامذة أحمد –رحمهم الله-؛ تلامذة الإمام أحمد عندما طُعِن بهم قيلَ: (إنّما يُريد أحمد) انظر؛ إنّما يُريد مَنْ؟ أحمد، هناك غاياتٌ، ولكن كما ذكرت (البيّنة على من ادّعى) فقد نطق بذلك وقال: (والله يعلم كم أنا مُمسك عن الكلام في الشَّيخ ربيع)! هذه حقيقة هذا الرَّجل.
    أقول: لن أتكلَّم وأتحدَّث عن سعة حفظه العلاَّمة مُحمَّد بن هادي أو سعة علمه أو سعة استحضاره للأدلَّة أو سعة استقرائه للمُصنّفات سواء المطبوع منها أو المخطوط؛ لا لن أتكلَّم، سأتكلَّم عن ثلاثة أمور:
    الأمر الأوَّل: ثبات هذا العالِم على هذه الدَّعوة من نعومة أظفاره، مُحمَّد نعم صاحبُ ثباتٍ، فله المواقف المشهودة، فيأتي مجهول ليتكلَّم عن هذا العالِم.
    هذا الرَّجُل تكلّم يوم أن كان سفر وسلمان هُم في المُقدِّمة فما كان من هذا النِّحرير إلاَّ أن صدع بالحقّ في خطرهم على الأُمَّة، فتحقَّق ذلك الشَّيء وانتشر هذا الأمر حتَّى نطق الإمام الألبانيّ بذلكَ، حتَّى تبيَّن الحقّ، ويأتي المجهول اليوم هذا المسكين ويُريد! لا يا أخي؛ ليس عيبًا أن تعرف قدر نفسك.
    هذا من تكلَّمت عنه عالِم، ولا أعرف عالمًا من علماء أهل السُّنّة تكلَّم فيه بنقصٍ سوى أمثالكَ من الجُهَّال النَّكِرة.
    نعم، الشَّيخ مُحمَّد بن هادي له القبول في مشارق الأرض ومغاربها بفضل اللهِ أوّلا ثُمّ بعلمه ومكانته وشهادة العلماء له.
    وأختمُ الكلام بكلامِ الوالد الإمام ابن باز عندما أراد أن يتكلَّم في حقِّ مجموعةٍ من المشايخ ومنهم الشَّيخ مُحمَّد بن هادي؛ انظر ماذا قال الإمام ابن باز؛ قال: (هُم من خواصّ إخواننا، وهُم من علماء السُّنّة ومن المعروفين لدينا بالاستقامة وحُسن السِّيرة وبالعقيدة والدَّعوة إلى الله عزّ وجل) من القائل؟ ابن باز، يقول هذا العالِم هذا الإمام الشَّيخ عبد العزيز بن باز عن الشَّيخ مُحمَّد وفي وقتها الشَّيخ مُحمَّد في مطلع العشرين، ولكن كما تقول العامَّة عندنا في الكُوَيت: (الغيرة سبايب)، أعوذ باللهِ من الحسد.
    كوني مجهول! لا عيب يا أخي، العلاقة تكون بيني وبين الله –سبحانه وتعالى-، الأصل الإخلاص، نسأل الله القبول، (رُبّ درهم سبق ألفا).
    إذن: المسألة مسألة إخلاص.

    وهذه الصِّياغة منكم أُخِذت عندما تصف من هم حول الشَّيخ مُحمَّد بـ: (الصِّبية!)، فهذه من كأسكَ.
    أقول: أسأل الله -عزّ وجلّ- أن يُشافي الشَّيخ، وأن يكون هذا الأمر في ميزان حسناتِهِ، وأسأل الله -عزّ وجلّ- أن نرى الشَّيخ –إن شاء الله- كعادتِهِ في الكُوَيت لنَتَتَلْمَذَ على فوائدِهِ وكلامِهِ الجميل.
    وأقول: نسأل الله –عزّ وجلّ- السَّلامة من أعداء الدَّعوة السُّنّيّة، ومِنْ من لا يُريد النَّهج الواضح.
    والحمدُ للهِ ربِّ العالمين.اهـ
    فرّغه:/ أبو عبد الرحمن أسامة
    ليلة الإثنين 03 / مُحرَّم / 1436هـ

    وصلى الله وسلم على نبينا محمد والحمد لله رب العالمين..

  4. #4
    تقنية الشبكة - وفقهم الله -
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    7,253
    مقالات المدونة
    1

    رد: مجموع الردود على المدعو سالم الطويل دفاعاً عن شيخنا أبي أنس محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى

    حمل الكتاب الالكتروني
    القول الجلي في الثناء على
    الشيخ محمد بن هادي المدخلي


    http://bit.ly/1zcxwpO

  5. #5
    تقنية الشبكة - وفقهم الله -
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    7,253
    مقالات المدونة
    1

    رد: مجموع الردود على المدعو سالم الطويل دفاعاً عن شيخنا أبي أنس محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى

    بسم الله الرحمن الرحيم
    شهادة حق تقال
    لقد سمعت شيخنا العلامة أحمد النجمي رحمه الله كان إذا سئل عن بعض الأشخاص الذين لم يكن له بهم علم فيقول للسائل:
    اسأل الشيخ ربيع واسأل الشيخ محمد بن هادي وذلك لمعرفتهما بالرجال جرحا وتعديلا.
    أخوكم : عبدالله بن محمد النجمي

  6. #6
    تقنية الشبكة - وفقهم الله -
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    7,253
    مقالات المدونة
    1

    رد: مجموع الردود على المدعو سالم الطويل دفاعاً عن شيخنا أبي أنس محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى

    بسم الله الرحمن الرحيم
    "ﻻ يعرف الفضل ﻷهل الفضل إلا ذوو الفضل"

    ثناء الشيخ الفاضل
    د.أحمد بن عمر بازمول

    على العالم الشيخ
    محمد ابن هادي المدخلي
    حفظهما الله وبارك فيهما.
    وفيه بيان عدة أمور
    منها هل الشيخ محمد بن هادي متسرع كما يصفه بعض المنحرفين ؟؟!
    وهل الشيخ محمد بن هادي ظلم من تكلم بهم ؟؟!
    وهل الشيخ محمد بن هادي يجرح بدون أسباب للجرح ؟؟!
    والرد على من يطعن بالشيخ محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى


    للتحميل المباشر [من هنا]

  7. #7
    تقنية الشبكة - وفقهم الله -
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    7,253
    مقالات المدونة
    1

    رد: مجموع الردود على المدعو سالم الطويل دفاعاً عن شيخنا أبي أنس محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى

    بسم الله الرحمن الرحيم
    تعليق الشيخ رزيق بن حامد القرشي حفظه الله تعالى
    على طعن سالم الطويل هداه الله تعالى
    في الشيخ محمد بن هادي المدخلي حفظه الله تعالى


    المصدر: الواتساب.

  8. #8
    عضو مشارك - وفقه الله -
    تاريخ التسجيل
    Sep 2012
    المشاركات
    23
    مقالات المدونة
    1

    تعليق على رسالة سالم الطويل إلى الشيخ العلامة محمد بن هادي

    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد
    فمما جاء في رسالة الطويل قوله للشيخ:
    اين كنت لما كان الجفري يصول ويجول في الإمارات في طولها وعرضها؟!
    هل حذرت من الكبيسي المعتزلي سباب الصحابة الذي استمر سنوات يقدم برامج على فضائيات خليجية في (دبي) وغيرها؟! لماذا لم نسمع لك كلمة عن السويدان الذي كان يتردد على الإمارات ويقيم الدورات ويبث ما شاء من أفكار منهجية إخوانية؟! لماذا تتسلط على أهل السنة السلفيين بالذات؟!
    سبحان الله
    أبمثل هذا يخاطب مثل الشيخ محمد؟!
    اول كلمة في مقال سالم انه لا يعرف السندي ولم يلتقه الا مرة واحدة لم يزد فيها على السلام!
    والشيخ صالح سندي لا أعرفه، التقيت به مرة واحدة في حياتي على دعوة غداء عند شيخنا فلاح بن إسماعيل مندكار حفظه الله تعالى، وجرى بيني وبينه السلام من غير كلام
    فيا للعجب
    أكل هذا المقال في التشنيع على الشيخ محمد من اجل رجل لا تعرفه؟!
    ولئن كنت ترى في صنيع الشيخ -وحاشاه- إفسادا للدعوة السلفية فماذا نسمي صنيعك بالكلام في الشيخ محمد بكل هذه الشدة من أجل رجل لا تعرفه؟!
    ألا تعرف الشيخ محمد ودعوته وعلمه وطلابه وكتبه ودروسه
    كم للشيخ محمد بن هادي من دروس ومحاضرات مسجلة في شتى الفنون؟
    كم له من طلاب في شرق العالم وغربه؟
    كم تشرف من الطلاب بالدراسة عليه والجلوس بين يديه؟
    كم يتابعه ويستمع له من المسلمين في أصقاع الأرض؟
    كم أثنى العلماء الأكابر عليه بالثناء البالغ العاطر الذي قل أن يثنى على عالم بمثله؟

    أم تحسبه شيخاً شيخته مواقع الانترنت ومجموعات التواصل ؟!

    إن الكلمة من الشيخ حفظه الله تزن بل ترجح الساعات الطويلة من مجالسكم ودروسكم
    فهل تعي أي رجل تكلِّم وأي عالم راسخ تتطاول عليه؟!
    ألا يفسد هذا الدعوة؟!
    أم أن الكلام فيكم وفي أمثالكم فقط هو الذي يفسد الدعوة أما الكلام في الشيخ محمد فيصلحها ويرفع من شانها؟!
    لا أرى في الكلام شيئا إلا ان الرجل آذى نفسه بنفسه
    ولقد ذكرني هذا المقال بما جرى من أبي الحسن علي بن يعقوب البكري الذي تعرض لشيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله فرد عليه الشيخ رحمه الله في كتابه المعروف المسمى بالاستغاثة فقال الحافظ ابن كثير رحمه الله واصفا البكري هذا:
    : "وما مثاله الا مثال ساقية ضعيفة كدرة لاطمت بحراً عظيما صافياً او رملة أرادت زوال جبل، وقد أضحك العقلاء عليه"

    والله أعلم

  9. الأعضاء الـ[2] يقولون جزاكم الله خيراً لـ[أحمد باجابر] على هذه المشاركة الطيبة ، نفع الله بها :


  10. #9
    تقنية الشبكة - وفقهم الله -
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    7,253
    مقالات المدونة
    1

    إليك يا سالم :: كتبه : أبو زيد أسامة الفرجاني

    إليك يا سالم

    الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين ، وبعد :
    فلقد بلغني وساءني ما صدر من سالم الطويل : من قول ليس بسالم ولا عليه دليل ، ولما كان العالم من ورثة النبي : كان لزاما الذب عنه بالقول الجلي ، وما حركت بناني ولا نظمت بجناني : إلا حبا لهذا العالم الرباني ، وما ينتفع ابن هادي بكلامي ، كما لا يضره سالم ولا له يسامي ، وإنما نظمي الذي كتبته ، وشعري الذي زبرته ، بيانا لمكانة الشيخ في نفسي ، وما ذا عندي بطريف بل لازال في يومي وأمسي ، وهذا ما كتبته بيميني - وكان الله ولايزال معيني-:

    يا سالم تالله لست بسالم *** ما دمت تجرح شيخنا ابن الهادي
    يا سالم مهلا بغير تسرع *** فمحمد أسد من الآساد
    يا سالم بؤسا لشر مقالة *** قد قلتها إفكا بلا إسناد
    يا سالم قد صار ذمك سائرا *** في كل جمع حافل أو نادي
    يا سالم سلمت مقالات الردى *** من نقدك المصروف في الأوتاد
    حلبية زاغت وزاغت بعدها *** قوم حجاورة بشر بادي
    وتهاطل الأشياخ في فضح الألى *** زاغوا وأنت بصمتك المعتاد
    يا سالم أقسط ولا تشطط ولا *** تغررك دنيا أو كثير سواد
    يا سالم داهنت أصحاب الهوى *** فهووا بفكرك في بعاد بعاد
    يا سالم تسعى لشق صفوفنا *** بل دون ما ترجوه خرط قتاد
    يا سالم إن ابن هادي عالم *** ذو حكمة طود من الأطواد
    يا سالم هل حدت عن سنن الهدى *** أو كنت تكتم حزمة الأحقاد
    يا سالم بين جناية شيخنا *** بالحق لا بالزور والإزباد
    يا سالم إن ابن هادي غصة *** في حلق من يدعو إلى الإفساد
    يا سالم إن ابن هادي ثابت *** مهما رأى من رائح أو غادي
    يا سالم إن ابن هادي واضح *** ولعل ذا ذنب ابن هادي البادي
    يا سالم هلا رجعت وتبت من *** سبل الردى من قبل يوم تناد
    وأبنت دين الله دون تلاعب *** بل ساو بين الغيب والإشهاد

    كتبه : أبو زيد أسامة الفرجاني .

  11. #10
    تقنية الشبكة - وفقهم الله -
    تاريخ التسجيل
    Apr 2011
    المشاركات
    7,253
    مقالات المدونة
    1

    وقفات مع مقال سالم الطويل في رده على العلامة محمد بن هادي المدخلي

    وقفات مع مقال سالم الطويل في رده على العلامة محمد بن هادي المدخلي
    الوقفة الأولى:
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومَن والاه أما بعد:
    في رسالة سالم الطويل للشيخ الدكتور محمد بن هادي حفظه الله ورعاه طالب سالم الشيخ محمداً البرهان والدليل على تحذيره من صالح سندي والحقيقة لست بصدد الكلام عن الدليل الذي عند الشيخ محمد فهذا قد ذكره الشيخ لكن كما قال تعالى (فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور).
    لكن كلامي هنا عن هذه المطالبة من سالم الطويل ما الذي سيتغير من المواقف ؟!.
    هل سيسيل حبر قلمه في التحذير من صالح السندي ؟!،
    أم هي كما قيل : "شنشنة قديمة نعلمها من أخزم"؟!


    وإلا أخبرنا يا شيخ سالم:
    - ألم تأتك الأدلة في عدنان عرعور وفي أبي الحسن وفي الحلبي؟؟!!
    ماذا كان موقفك منهم؟!!
    وأين تحذيرك منهم ومن قواعدهم؟؟!! التي لو تركت لدمرت المنهج السلفي؛
    لولا أن الله قيض لها من يردها ويبينها من علماء السنة مثل الشيخ ربيع والشيخ عبيد ، والشيخ محمد واحد من أولئك بل ما زلت تعدهم من أهل السنة.
    وكذلك بالنسبة لجمعية إحياء التراث ؛ فقد بين مشائخنا الفضلاء وعلى رأسهم الشيخ ربيع وشيخنا مقبل والشيخ محمد بن هادي بينوا جميعا ضلالات هذه الجمعية وبدعوها وبينوا أنها جمعية مبتدعة، ثم خرجت علينا أنت وقلت إنهم من أهل السنة!!
    أي إن تلك الأدلة الواضحة الصريحة لم تقنعك ولا تلزمك على مذهب صديقك الحلبي !!!!
    فإذا لماذا هذه المطالبة؟!!!
    هل تظن أن الشيخ محمدا عاجز عن سرد أدلته وبراهينه على ما قال؟!!
    ولكن علم الشيخ أنك صاحب تشغيب فلم يلتفت إليك وأعرض عنك فاشتطت غضبا وأفرغت غضبك في مقالك وشرقت وغربت وأتيت بكلام يضحك الثكلى في محاولة منك في أن تثبت أن مشائخنا يتكلمون بلا علم ولا حجة ولا برهان وأنكم أهل الحجج والبرهان وانتم في الحقيقة أهل تقليد محض فما أن تأتيكم الحجج الواضحة الظاهرة في تبديع شخص أو جمعية حتى تهرعون في ردها إلى التقليد؛ فقلتم الشيخ الفلاني لم يبدعه! والشيخ الفلاني يزور تلك الجمعية أو يحاضر عندها !!!
    فما هو إلا التقليد المحض.
    إذا ما قيمة الحجج والبراهين عندكم ؟
    وما الحاجة للبحث عنها أو المطالبة بها وأنتم لن ترفعوا لها رأسا أصلا؟!!
    فاترك عنك التشغيب يا شيخ سالم واجلس مع العلماء جلسة مستفيد باحث عن الحق عامل به محترم لأهله

    كتبه أبو سليمان فؤاد الزنتاني

    3 / محرم/1436
    الموافق 27 / 10 / 2014

 

 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك