+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 11 إلى 13 من 13
  1. #11

    رد: [متجدد] «مسألة وترجيح»

    مسألة وترجيح

    «6»

    واجب الولد : إذا تعارض أمر الوالد والوالدة له على ثلاث حالات

    السؤال: ما الحكم إذا تعارض أمر الوالد مع الوالدة؟
    الجواب: إذا تعارض أمر الوالد والوالدة:
    (1) فيجب أن تداريهما وأن تقضي شغل الوالد وشغل الوالدة.
    (2) فإذا تعذر ذلك يُنظر أيهما أكثر ضرراً إذا خالفته، فإن كان الأكثر ضرراً الوالد فاقض حاجة الوالد، وإن كانت الوالدة أكثر ضرراً، فاقض حاجة الوالدة.
    (3) وإن تساويا فقدم الوالدة؛ لأن النبي -ﷺ- سُئل عن أحق الناس بحسن صحبتي قال: «أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أمك، قال: ثم من؟ قال: أبوك».
    المصدر: سلسلة لقاءات الباب المفتوح > لقاء الباب المفتوح [32] لشيخنا ابن عثيمين رحمه الله.


    للتحميل المباشر [من هنا]

    منقول.


  2. العضو التالي اسمه يقول للعضو [أسامة بن سعود العمري] جزاكم الله خيراً على هذه المشاركة القيمة ، نفع الله بها :


  3. #12

    رد: [متجدد] «مسألة وترجيح»

    مسألة وترجيح

    «7»
    حكم ترقيق الحاجبين ببعض الأصباغ (التشقير)

    السؤال: فضيلة الشيخ، يوجد بعض الأصباغ والألوان توضع على الحاجبين حتى تبدو رقيقة، وتبقى هذه مدة شهر تقريباً، فهل هذا في حكم النَّمْص؟
    الجواب: لا.
    يعني: تلوين الشعر بغير السواد لمن ابيضَّ شعره لا بأس به، هذا هو الأصل؛ لأن الأصل في غير العبادات الحِل، وليس هذا من النَّمْص, لكنه من ترقيق الشعر. كما أن بعض الناس يختار أن يكون شعره جعداً ويَطَّلَيه بما يقوي الشعر.

    السائل: الحاجبان يا شيخ، يرققها باستخدام بعض الألوان عليها حتى تبدو رقيقة، ولا يقص شعر الحاجبين, ولكن يضعها عليه ويلوِّن البشرة.

    الشيخ: ليس فيه بأس, لكن المسألة: هل هذا جائز في حق الرجال أم لا؟
    الرجل لا ينبغي له أن يتجمل بما تتجمل به المرأة، أما المرأة فلا بأس.

    المصدر: سلسلة لقاءات الباب المفتوح > لقاء الباب المفتوح [131] لشيخنا ابن عثيمين رحمه الله.


    للتحميل المباشر [من هنا]

    كتبه
    أبو الحارث أسامة بن سعود بن عمير العمري
    المشرف العام على شبكة الورقات السلفية

  4. #13

    رد: [متجدد] «مسألة وترجيح»

    مسألة وترجيح


    «8»
    حكم استئصال الرحم لمنع الإنجاب

    السؤال: ما الحكم في استئصال الرحم لمنع الإنجاب أي منع الحمل لأسباب طبية حاضرة ومستقبلية، كما تتوقعها الجهات الطبية والعلمية؟.

    الجواب: إذا كان هناك ضرورة فلا بأس.
    وإلا فالواجب تركه؛ لأن الشارع يحبذ النسل، ويدعو إلى أسبابه لتكثير الأمة؛ لكن إذا كان هناك ضرورة فلا بأس، كما يجوز تعاطي أسباب منع الحمل مؤقتًا للمصلحة الشرعية.

    مجموع الفتاوى لسماحة الشيخ ابن باز رحمه الله (21/197)
    كتبه
    أبو الحارث أسامة بن سعود بن عمير العمري
    المشرف العام على شبكة الورقات السلفية

 

 

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك